كتاب الضياء ٥

حول الكتاب

يعد كتاب “الضياء” موسوعة فقهية استوعبت أبواب الفقه الإسلامي مقارنة بين آراء الإباضيّة وغيرهم من فقهاء الإسلام. ويمكن اعتباره من أقدم الموسوعات الفقهية المقارنة في التراث الإسلامي.

ـ نسبة كتاب الضياء للعوتبي:

تجمع المصادر الإباضيّة على نسبة كتاب الضياء للعوتبي، ولم يختلف في ذلك القدامى ولا المحدثون وقد ذكر الشيخ الخليلي عن البرادي تحديده أجزاء الكتاب وأنها بلغت خمسين جزءا، واحتمل للبرادي عذرا، إذ ربما رأى بعض أجزائه فحزر مجموعها ولم يطلع عليها كاملة.

بيد أن ثمة مشكلة منهجية في داخل الكتاب نفسه، تتمثل في إدراج نصوص من غير الضياء من قِبل النُّسَّاخ، ومن نماذج هذه الإدراجات، عبارة “من غير الضياء”، “ومن كتاب أبي المؤثر”. “ومن غير الضياء وعن زكاة الفطر”، وأحيانا نجد عبارة “رجع إلى كتاب الضياء”.

لهذا أصبح من الضروري التنبه لهذه القضية من قِبل الدارسين حتى يستوثقوا من نسبة الأقوال والآراء لصاحب الكتاب دون غيره.

ـ سبب تأليف الضياء:

ذكر العوتبي سبب وضعه لكتابه قائلا: «أما بعد، فهذا كتاب دعاني إلى تأليفه، وحداني إلى تصنيفه ما وجدته من دروس آثار المسلمين وطموس آثار الدين، وذهاب المذهب ومتحمّليه، وقِلّة طالبيه ومنتحليه، فرأيت الإمساك عن إحيائه، مع القدرة عليه، ووجود السبيل إليه، ذنبًا وشؤما، وذمًّا ولؤما، فألّفته على ضعف معرفتي، ونقص بصيرتي، وكلّة لساني، وقلة بياني، طالبا للأجر لا للفخر، وللتعلم لا للتقدم، وللدراسة لا للرياسة، غير مدّعٍ للعلوم تصنيفا، ولا مبتدع للفنون تأليفًا، لكن لأحيي به نفسا، وأفزع إليه أنسًا، وأرجع إليه فيما أنسى، ولأستصبح بضيائه مهتديا، وأصبح بما فيه مقتديا، إذ التشكك معترض والنسيان ذو عنون، والحفظ خؤون، ولكل شيء آفة، وآفة الحفظ النسيان».

ـ حجم كتاب الضياء:

نص العوتبي أن حجم كتابه كبير، وأنه كلما كبر حجم الكتاب كثرت فوائده ونفعه، وبيّن هدفه من ذلك قائلا: «فلا غرو إن كبر الكتاب وكثرت فيه الأبواب، ولعمري إن الإكثار والإطالة موجبان للترك والملالة، لكن لا في كل مكان يحسن الاختصار، كما لا في كل مكان يحسن الإكثار، وقيل لأبي عمرو بن العلاء: هل كانت العرب تطيل؟ قال: نعم، ليُسمع منها، قيل: فهل كانت توجز؟ قال: نعم، ليُحفظ عنها».

وقال: «وقد فسرت جميع ما ذكر في هذا الكتاب من لفظ غريب ومعنى عجيب ليكون مستغنيا بتفسيره عن الرجوع فيه إلى غيره، على أن الغرض المقصود به، والغرض الموضوع له هو الفقه الذي هو أصل العلوم وأولها وأفضلها وأجلها وإمامها وأكملها، ومنه تستنبط كل معرفة وعنه تضبط كل صفة».

ويود العوتبي لو جعل من كتابه موسوعة شاملة لكل العلوم، ولكن هذا هدف غير مروم، وقد أعجز السابقين، واعتذر بذلك لنفسه، حكاية عن «محمَّد بن إسحاق أنه ألف كتابا في الشروط يزيد على أربعة آلاف ورقة، وهو فن واحد، وكم مثل هذا أو أكثر أو أقل، وأكثر من العلوم المصنفة والكتب المؤلفة، فلو استطعت أن أجمع كل العلوم في هذا الكتاب لفعلت، لكن ذلك ما لم يكن لمتقدم ولا يكون لمتأخر».

والكتاب بمضمونه ومنهجه وموسوعيته غدا مصدرا للمؤلفات العمانية اللاحقة، بل استفاد منه المغاربة أيضا، إذ ورد ذكره في كتاب شرح النيل للقطب اطفيش في واحد وعشرين موضعًا، ولكن دون ذكر اسم العوتبي، بل يرد بعبارة: “وفي الضياء”، “وقال في الضياء من كتب أصحابنا”، “وهو قول صاحب الضياء”.

ـ محتوى الكتاب:

تناول في أول الكتاب موضوع العلم باعتباره مقدمة منهجية، تعرض فيها لمباحثه تفصيلا، بدءًا بمعناه وفضله وشرف أهله، وذم الجهل وأهله، وخصص بابا للعقل وآخر لمراتب العلماء، ووجوب إكرامهم وتبجيلهم، وبابا للحث على طلب العلم وآداب المعلم والمتعلم لتحصيل ثمرة العلم، ثُمَّ أعقبه بأدب الفتيا والمفتي والمستفتي، ومن يجوز استفتاؤه، وخصص بابا للتقليد وخطره.

ثم انتقل إلى الجانب العملي وهو التكليف انطلاقا من أساسه وهو التوحيد ووجوب قيامه على العلم والبصيرة، إذ لا يصح في توحيد الله جهل ولا تقليد.

ثم خلص إلى أبواب التوحيد بدءًا بصفات الله  عزوجل وبيان ما فيها من حقيقة ومجاز، وما يجوز منها وما لا يجوز، وفصل القول في مباحث الصفات المختلف فيها بين المسلمين، كقضية رؤية الباري، كما تولى تفسير كلمة التوحيد وما تتضمنه من دلالات وتقتضيه من تبعات.

وعرّج إلى الحديث عن القضاء والقدر وبيان الرزق وطلب المعاش.

ورجع إلى أحكام القرآن، وما تعلق به من قضايا أصول الفقه، من المحكم والمتشابه، والأوامر والنواهي والأخبار عن النبيّ صلى الله عليه وسلم، وما يسع جهله وما لا يسع جهله.

كما تناول مباحث الأصول والقياس، ثُمَّ خصص فصولا لبيان مصطلحات الدين والإيمان والإسلام، والكفر والشرك والفسوق والردة وأحكامها، وهو ما اصطُلح عليه بالأسماء والأحكام.

ثم دلف إلى موضوعات الفقه بدءًا بالطهارات وأحكامها، ثُمَّ الصلاة وأبوابها الكثيرة، فسائر أركان الإسلام الخمسة من الصوم والزكاة والحج، وما فيها من أقوال وأفعال وبيان أنواعها من مفروضات ومسنونات ومستحبات، ومكروهات ونواقض.

وخصص كتبا وأبوابا مفصلة ومطولة لأحكام العبيد والنكاح، والفرق الزوجية، وما يتبعها من حقوق، وأحكام القضاء والدعاوى وكيفية قضاء الحقوق والخلاص منها، والكفالة والحوالة، وأحكام المضار والضمانات والمنازعات، وأحداث الصبيان، والإقرار بالحقوق والزكاة والحج والصيام والنذور والعتق، وأحكام الوصايا والمواريث بتفاصيل مسائلها.

ثم خلص إلى باب المضاربة وأحكامها والتجارة والشركة والسلف والسلم والرهن والكفالة والحوالة والبيوع وأحكام ذلك تفصيلا، ثُمَّ الخيار في البيوع، والغش فيها والغبن، والعيوب التي يرد بها البيع، وبيع الجبابرة والغصب، وختمها بباب الربا ثُمَّ عيوب الدواب والعبيد والإماء.

وتناول أحكام اليتيم ونفقته وماله، والوصايا فيه وما يجوز للوصي والوكيل والمحتسب في مال اليتيم، وبلوغ اليتيم ورشده وأحكام الصبي وناقصي الأهلية.

ثم تحدث عن الشركة بين الناس في الأموال والمنازل والأفلاج وحقوق أصحابها، ثُمَّ خلص إلى القسمة وأحكامها.

وفصل في الطرق وأحداثها وأحكامها وحريمها، والأودية والمساجد والقبور وأرض السيل.

وختم بعمل الأرض والعمال في الأموال والفسل والبناء، وأحكام العمال في الأجر والإجارات وأهل الصناعات.

المحتويات
كتاب النية
باب ١: في النية وأحكامها
فصل: [ فِي وجوب النية ]
فصل: [ في حكم النية ]
فصل: [ ما يعطي الله علَى النية ]
مسألة: [ فِي استصحاب النية ]
مسألة: [ فِي استحضار النية ]
مسألة: [ في استحضار النية ]
مسألة: [ في نية المعصية ]
مسألة: [ في صحة الأفعال بالنية ]
مسألة: [ في عدم إهمال النية ]
مسألة: [ فِي بعض أحكام النية ]

كتاب النجاسات والطهارات وأحكامهما
باب ٢: في النجاسات
مسألة: [ فِي معاني النّجس ]
مسألة: [ في برمة وقع فيها طائر فمات ]
مسألة: [ في مجاورة الطهارة للنجاسة ]
فصل: [ في معنى المائع والاستدلال عليه ]
مسألة: [ وقوع النّجاسة في مائع ]
مسألة: [ في نجاسة المنيّ ]
مسألَة زيادة: [ فِي حكم الجنابة ]
مسألة: [ في احتجاج من قال بتطهير الجنابة ]
مسألة: [ في نجاسة الأبوال ]
مسألة: [ فيما يخرج من الصبيّ ]
مسائل من الباب [ مختلفة ]
 
باب ٣: في الدواب والطير النجس منها والطاهر
مسألة: [ في حكم سؤر الكلب ]
مسألة: [ في سؤر السباع ]
مسألة: [ في ما يخرج من الأنعام ]
مسألة: [ في أبوال الدوابّ ]
مسألة: [ في روث الدوابّ ]
مسألة: [ في استعمال توابع الميتة ]
مسألة: [ في حكم الجلود ]
مسألة: [ في دِبَاغ الجلود ]
مسألة: [ في ما قطع من الدوابّ ]
مسألة: [ فِي الخنزير ]
مسألة: [ فِي السؤر ]
مسألة: في الهر والفأر
مسألة: [ في علة طهارة سؤر الهرّ ]
[ مسائل ]: في الفأرة
مسائل من الباب [ متفرّقة ]
مسألة: في الضفدع
مسألة: [ في الحبوب التي يُبَال عليها ]
مسألة: [ في ميتة ما ليس له دم ]
مسألة: الْمَقل
مسألة: [ فِي الدوابّ التي لا دم لها ]
مسألة: [ موت السمك في الماء ]
مسألة: في الطير
مسألة: في الذباب
مسألة: في القَمْلَة
مسألة: [ فِي حكم القَمْلَة ]
مسألة: [ في الثياب التي فيها القَمْل ]
مسألة: [ في القَمْلَة إذا وقعت في ماء ]
فصل: [ في أسماء القَمْلَة ]
فصل: [ في تولّد القَمل ]
فصل: [ في جلد القَمْلَة ]
 
باب ٤: في الدم وأحكامه
فصل: [ في أنواع الدماء ]
مسألة: [ في أنواع الدماء وأحكامها ]
مسألة: [ في الدم المسفوح ]
مسألة: [ في صفة الدم المسفوح ]
مسألة: [ في دم الحيض والاستحاضة ]
مسألة: [ في حكم الدّم ]
مسألة: [ في دم الضمج والْحَلَم والقُرَاد ]
مسألة: [ فِي دم الرعاف والاستحاضة ]
مسألة: [ في الدماء الطاهرة والنّجسة ]
مسائل من الباب
مسألة: [ في من أصابه دم ]
فصل: [ في سؤال وكيع للحسن ]
 
باب ٥: في تطهير الثياب والأواني وغيرها من النجاسات
مسألة: [ في حكم تطهير الثياب وبماذا؟ ]
مسألة: [ في تطهير الثوب وتتريبه ]
مسألة: [ في بقاء الزوْك في الثوب ]
فصل: [ في دليل جواز الصلاة مع وجود الأثر ]
مسألة: [ في التعبد في غسل النّجاسة ]
مسألة: [ في غسل الثياب ]
مسألة: [ في زوال النّجاسة ]
مسألة: [ في صبغ الذمي للثياب ]
فصل: [ في نجاسة الثوب وتطهيره ]
مسائل من الباب
مسألة: [ في تطهير ما حلته النّجاسة وخالطته ]
مسألة: [ في غسل النجاسات ]
مسألة: [ في غسالة الصبي والخدم ]
مسألة: [ في غسل الدّم والأنجاس ]
مسألة: [ في سُؤْر السباع وسائر النجاسات ]
مسألة: [ في تطهير إناء الكلب ]
فصل: [ في معنى الولوغ ]
مسألة: [ في حدّ غسل إناء الكلب ]
مسألة: [ في نجاسة أواني الطين ونحوها ]
مسألة: [ في المطهّرات ]
مسألة: [ في تطهير الخزف ]
 
باب ٦: في الأرض، وما هو منها، وما هو في معناها، وأحكام النجاسات
مسألة: [ في ذهاب عين النّجاسة ]
مسألة: [ في زوال الأثر والمطهّرات ]
مسألة: [ في ما يؤثر من النجاسات ]
مسألة: [ فِي ما أنبتت الأرض ]
مسألة: [ في ذهاب عين النّجاسة ]
مسألة: [ فِي الطهر والتطهير ]
مسألة: [ في ما يخرج من الإنسان وسؤره ]
مسألة: [ في ما يقطع من الإنسان ]
مسألة: [ في ما يخرج من الحي ]
مسألة: [ في ما خالطته نجاسة ]
مسألة: [ في روث ما يؤكل لَحمه ]
مسألة: [ في أحكام الفيل ]
فصل: [ في الغائط وأسمائه ]
فصل: [ في آداب دخول الخلاء ]
مسألة: [ في آداب الغائط ومتعلّقاته ]
[ معاني العِرض ]
[ تعريف بعض الألفاظ ]
مسألة: [ في البول قيامًا ]
مسألة: [ في كيفيات البول المنهيّ عنها ]
مسألة: [ آداب قضاء الحاجة ]
مسألة: [ في الأماكن المنهيّ عن التغوّط فيها ]
| مسألة |: [ في الآداب ]
مسألة: [ في ما يكره في الخلاء ]
مسألة: [ في أحكام الاستبراء ]

باب ٧: الاستنجاء بالماء وغيره
| فصل |: [ في حكم الاستنجاء من البول ]
| فصل |: [ في الاستنجاء ومعانيه وأحكامه ]
مسألة: [ فِي متفرّقات ]
 
باب ٨: في الماء وأحكامه
مسألة: [ في أنواع المياه وأحكامها ]
مسألة: [ تعلّق التحليل والتحريم بالأسماء ]
مسألة: [ في الماء الراكد والدائم وأحكامهما ]
مسألة: [ في البئر إذا حلته نجاسة ]
مسألة: [ في ورود الماء علَى النّجاسة والعكس ]
فصل: [ في نزح البئر وغسل جوانبه ]
مسألة: [ في نجاسة البئر ونزحه ]
فصل: [ في معنى النزح والغَرْب ]
مسألة: [ في ما يقع في البئر ]
مسألة: [ في ما يقع في البئر من النجاسات ]
مسألة: [ في البئر الكثيرة الماء ]
مسألة: [ في معنى الماء الجاري ]
مسألة: [ في مجاورة الآبار المختلفة ]
فصل: [ في معنى البئر ]
مسألة: [ في نزح البئر ]
مسألة: [ في من ألقى نجاسة في بئر ]
مسألة: [ في وقوع الْميت البشري في بئر ]
مسألة: [ في شعر الجنب ]
مسألة: [ في وقوع الجنب في بئر ]
مسألة: [ في من مات في بئر لسنوات ]
مسائل من الباب: [ متفرّقة ]
مسألة: [ في معنى القلة والجرّة ونحوهما ]
[ مسألة في الاستقاء بالزاجرة وغيرها ]
[ مسائل متفرقة ]
مسألة: [ فِي مقدار الماء ووصفه وغيره ]
مسألة: [ في حكم ما يقع في البئر ]
 
باب ٩: ما يجوز به الوضوء من الماء
مسألة: [ في المياه الجائز الوضوء بها ]
مسألة: [ فِي ما يجوز به الوضوء ]
مسألة: [ في أنواع المياه والتطهّر بها ]
مسألة: [ في المياه المتغيرة ]
مسألة: [ في الماء المختلط ]
مسألة: [ في تغيّر الماء ]
مسألة: [ في أحكام بعض المياه ]
مسألة: [ في العمل بخبر غير الثقة ]
مسألة: [ في المغصوب والفضل ]
مسألة: [ في أحكام بعض المياه ]
مسألة: [ في الاشتباه بين الماء المستعمل والمطلق ]
مسألة: [ في الوضوء من إناء الذمي ]
مسألة: [ في الوضوء من البئر والزاجرة ]
باب ١٠: ما لا يجوز الوضوء به من الماء وغيره
مسألة: [ في حكم التطهر بالماء المضاف ]
مسألة: [ الطهور بالماء المستعمل ]
مسألة: [ في نوعي الماء المستعمل وحكم ]
مسألة: [ في حكم الماء المضاف والمستعمل والفضل ]
مسألة: [ في حكم الماء المستعمل والفضل ودليله ]
مسألة: [ مناقشة في أحكام الماء المستعمل ]
مسألة: [ في حكم التطهر بالنبيذ ]
مسألة: [ في الماء المستعمل والمسخّن ]
مسألة: [ في متفرّقات ]
مسألة: [ في الماء المشهود ]
مسألة: [ في الوضوء من الزاجرة ]
مسألة: [ في حكم الماء المغصوب والمسروق ]
 
باب ١١: في الوضوء
فصل: [ في معاني الوضوء ]
مسألة: [ في القيام للصلاة بالوضوء وفضله ]
فصل: [ في إسباغ الوضوء ]
فصل: [ في آنية الوضوء ]
 
باب ١٢: في فرائض الوضوء
مسألة: [ في وجوب النية ]
مسألة: [ في عقد النية وتحويلها ]
مسألة: [ في من أراد الطهارة ]
مسألة: [ فِي الطهارة بغير نيّة ]
السنة في الوضوء
 
باب ١٣: في معرفة الوضوء، والمستحب فيه من قول وفعل
مسألة: [ في عدد الوضوء والزيادة ]
مسألة: [ الاقتصاد فِي ماء الوضوء ]
فصل: [ فِي آداب الوضوء ]
مسألة: [ المواضع التي تغفل في الوضوء ]
مسألة: [ في ذكر الوضوء ]
مسألة: في النية
في غسل اليدين
فصل: [ الحجة في غسل اليدين ]
[ في ] المضمضة
في الاستنشاق
مسألة: [ في المضمضة والاستنشاق ]
في غسل الوجه
مسألة: [ في حدّ الوجه المأمور بغسله ]
مسألة: [ في حدّ الوجه ]
مسألة: [ فِي الوجه ]
في غسل اليدين
فصل: [ في نوعية المسح والغسل ]
في مسح الرأس
مسألة: [ فِي مسح الرأس ]
مسألة: [ فِي المسح ]
في مسح الأذنين
مسألة: [ في مسح الأذنين ]
مسألة: [ في مسح الأذنين مع جملة الوجه ]
مسألة: [ في مسح الرأس والأذنين بماء واحد ]
في غسل القدمين
مسألة: [ في غسل القدمين ومسحهما ]
مسألة: [ في غسل أو مسح القدمين ]
مسألة: [ في مناقشة قراءة الخفض ]
فصل: [ في جر ونصب(وأرجلكم) ]
مسألة: [ فِي الكعب ]
مسألة: في ترتيب الوضوء
مسألة: [ في الاحتجاج بأمر الله لمريم ]
مسألة: [ في الاستدلال من وجه آخر ]
مسألة: [ في حجة القائلين بالترتيب أو عدمه ]
مسألة: [ في حكم الترتيب ]
مسألة: [ دليل الإجماع في ترك الترتيب ]
في الْمَسح علَى الْخُفين
مسألة: [ في غسل القدم ]
مسألة: [ فيمن توضأ وجفّ شيء من أعضائه أو بقي ]
مسألة: [ من كان في حدود وضوئه نجاسة ]
مسألة: [ في بقاء المتطهّر علَى طهارته ما ينقضها ]
مسألة: [ تعدّد النيّة في التطهّر ]
مسألة: [ في من تطهّر للنافلة هل يُصَليَ به الفريضة؟ ]
مسألة: [ في طهارة المحدِثين والقائمين للصلاة ]
مسألة: [ في من حضرته الصلاة ولم يجد ماء ولا صعيدًا ]
مسألة
مسألة: [ في المتفرّقات ]
مسألة: [ من حضرته الصلاة ولم يجد ماء ]
مسألة: [ في شرط استعمال الماء للطهارة ]
مسألة: [ من لم يكفه الماء لغسل الأعضاء وغسل النّجاسة ]
مسألة: [ فِي تعدّد النجاسات مع قلة الماء ]
مسألة: [ في من تحيّر بين آنية ماء فاسدة إحداها طاهرة ]
مسألة: [ من فقد أو لم يكفه الماء عند حضور الصلاة ]
مسألة: [ شرط النية في الوضوء ]
مسألة: [ في حالة المتطهّر ]
مسائل: [ في طلب الماء وغير ذلك ]
فصل: [ في إسباغ الوضوء ]
فصل: فيما يُستَحب من القول عند الوضوء

باب ١٤: النسيان والشك في الوضوء
مسألة: [ في من نسي جارحة في وضوئه ثم ذكرها ]
مسألة: [ في من نسي مسح رأسه ]
في الشكّ
مسألة: [ الشكّ لا يزيل اليقين ]
مسألة: [ الشكّ في التطهّر ]
مسألة: [ في النقض والشكّ متفرقات ]
مسألة: [ من تطهّر ثمّ وجد شيئًا من ذكره ]

باب ١٥: في وضوء أهل العلل
مسألة: [ في الاحتشاء ]
مسألة: [ في العاجز عن الاستنجاء ]
مسألة: [ في خروج المقعدة ]
مسألة: [ من لم يقدر على الوضوء ]
مسألة: [ من يوضّئُ المريضَ ]
مسألة: [ من لم يقدر على الوضوء ]
مسألة: [ في وضوء المبطون ]
مسألة: [ في وضوء أصحاب العلل ]
مسألة: [ في غسل المقطوع ]
مسألة: [ في أصحاب الجوارح المقطوعة والمعدومة ]
مسألة: [ في أصحاب الجروح والجبائر ]
مسألة: [ في الخوف من استعمال الماء ]
 
باب ١٦: وضوء النساء
مسألة: [ في مسح المرأة لرأسها ]
مسألة: [ في تطهّر المرأة ]
مسألة: [ في مسّ الفرج ]
مسألة: [ في ابتلاء المرأة بعلّة ]
مسألة: [ فيما يخرج من قبل أو دبر المرأة ]
فصل: [ في معنى السلْت والرغام ]
 
باب ١٧: ما ينقض الوضوء من الأفعال وما لا ينقض
مسألة: [ في نقض الوضوء بالاضطجاع أو الاتّكاء ]
مسألة: [ فِي نقض الطهارة بالنعاس ]
مسألة: [ في النعاس قائمًا أو ساجدًا ]
مسألة: [ في المتغيّر عقله والناعس والنائم ]
مسألة: [ فِي الضحك والقهقهة ]
مسألة
مسألة: [ في ستر العورة ]
[ مسألة: في من توضأ وعليه ثوب نجس ]
مسألة
[ مسألة: في المسح بعد الوضوء ]
مسألة: [ في وضوء من قطع شيئًا من جسده ]
مسألة: [ في نقض الوضوء من المعاصي ]
مسألة: [ في قُبلة المتوضئ ]
مسألة: [ في السماع المحرّم ]
مسألة: [ في ما لا ينقض الوضوء ]
فصل: [ فِي نقض الطهارة بالنوم ]
 
باب ١٨: ما ينقض الوضوء من النظر وما لا ينقض
مسألة: [ فِي النظر المحرّم ]
مسألة: [ فِي انتقاض الوضوء بالنظر ]
مسألة: [ في حدّ العورة ]
مسألة: [ فِي صبّ الماء علَى المتجرد نهارًا ]
فصل: [ فِي التعري ]
مسألة: [ فِي النظر إلَى العورات ]
فصل: [ فِي معنى التعرّي ]
مسألة: [ فِي حكم الْميت والحيّ فِي النظر والمسّ ]
مسألة: [ فِي النظر إلَى القبر ]
مسألة: [ فِي غضّ البصر عن النساء ]
مسألة: [ في النظر إلَى خفّ امرأة ]
مسألة: [ في النظر المحرّم ]
مسألة: [ في النظر إلى النساء ]
مسألة: [ في النظر إلى عورات الدوابّ وذكر العذرة ]
مسألة: [ في ذكر الفروج والكلام القبيح ]
مسألة: [ في الألفاظ الناقضة للوضوء ]
مسألة: [ الصدق والكذب في الأحاديث والأخبار ]
 
باب ١٩: ما ينقض الوضوء من المس وما لا ينقض
فصل: [ فِي معنى الفرج ]
مسألة: [ في الوضوء بمسّ الفرج ]
مسألة: [ في مسّ الفروج ]
مسألة: [ في صور مسّ الفرج ]
مسألة: [ فِي مسّ الذكر ]
مسألة: [ فِي معنى الملامسة ]
مسألة: [ الحجة فِي لمس النساء ]
مسألة: [ ما لا ينقض مسّه ]
مسألة: [ في مسّ فروج الصبيَان ]
مسألة: [ فِي مسّ الْميت عمومًا ]
مسألة: [ فِي مسّ الْميت المؤمن ]
مسائل من الباب: [ متفرقة ]
 
باب ٢٠: ما ينقض الوضوء من الكلام وما لا ينقض
مسألة: [ فيما ينقضه الكذب ]
مسألة: [ في الكلام الناقض للوضوء ]
مسألة: [ في وضوء المنافق ]
مسألة: [ في قراءة الشعر ]
مسألة: [ من سمّى أحدًا بغير اسمه ]
مسألة: [ فِي التكفير والتقبيح ]
مسألة: [ من زنى أحدًا ]
 باب ٢١: ما ينقض الوضوء خروجه وما لا ينقض
مسألة: [ فِي الوضوء من الْمَذْي ]
مسألة: [ فِي خروج الريح ]
مسألة: [ في القلس ]
مسألة: [ في ما يخرج من الفم أو الحلق ]
مسألة: [ في الدم الخارج من الجسم ]
مسألة: [ في الدم الناقض للوضوء ]
مسألة: [ في دم الرعاف ]
مسألة: [ فِي حكم دم الرعاف ]
مسألة: [ في حكم ما يخرج من السبيلين ]
مسألة: [ فِي من وجد حركة في دبره ]
مسألة: [ في من خرج شيء من جسده ]
مسألة: [ فِي الحجامة ]
مسألة: [ فِي دموع الضحك أو البكاء ]
مسألة: [ في من عطس أو كان به جرح ]
مسألة: [ فِي من عناه الرعاف فِي الصلاة ]
[ مسألة: فِي الخارج غير المعتاد من قبل أو دبر ]

باب ٢٢: فيما لا ينقض الوضوء
مسألة: [ في الوضوء مما مسته النار ]
مسألة: [ فِي المتفرقات ]
مسألة: [ في النية السيئة ]
 
باب ٢٣: الطهارة والاغتسال من الجنابة
[ معنى ] الغسل
مسألة: [ في الغسل من الجنابة ]
مسألة: [ فِي صفة الاغتسال ]
مسألة: [ فِي النية للاغتسال ]
مسألة: [ المضمضة والاستنشاق في الجنابة ]
مسألة: [ فِي الاغتسال للجنابة والوضوء ]
مسألة: [ فِي اجتماع النيّات ]
مسألة: [ فِي تحديد الماء للوضوء والغسل ]
مسألة: [ في معنى الاغتسال وما يجزئه ]
مسألة: [ فيما يوجب الغسل ]
مسألة: [ في ما يوجبه الغسل ]
مسألة: [ فِي الغسل بالتقاء الختانين ]
مسألة: [ الغسل فِي الإكسال ]
مسائل في بعض الغسل
مسألة: [ فِي الاغتسال ]
مسألة: [ فِي بعض أحكام الجنب ]
مسألة: [ فِي أعذار الجنب ]
مسألة: [ فِي الاغتسال ]
مسألة: [ فِي الاغتسال ]

باب ٢٤: غسل المرأة من الجنابة وغيرها
مسألة: [ في اغتسال المرأة ]
مسألة: [ في وطء الصبيان ]
مسألة: [ في ما تراه المرأة في المنام ]
مسألة: [ في وطء الدبر ]
مسألة: [ في المرأة تجامع ثم تحيض قبل الاغتسال ]
مسألة: [ فِي مناقشة الجمع بين اغتسالين ]
مسألة: [ فِي الجمع بين غسلين ]
مسألة: [ في اغتسال المرأة ]

باب ٢٥: في الجنابة والجنب وأحكامه
مسألة: [ فِي ما يجوز للجنب ]
مسألة: [ فِي ما يجوز للجنب ]
مسألة: [ فِي ما يجوز للجنب ]
مسألة: [ فِي قراءة الجنب للقرآن ]
مسألة: [ فِي طهارة الجنب ]
مسألة: [ فِي دخول الجنب للمسجد ]
مسائل من الباب: [ في أحكام الجنب ]

باب ٢٦: في التيمم
مسألة: [ فِي حكم التيمّم ]
مسألة: [ فِي سبب نزول التيمّم ]
مسألة: [ فِي فرض التيمّم ]
مسألة: [ فِي صفة التيمّم ]
مسألة: [ فِي حدّ التيمّم ]
مسألة: [ فِي الطهارة بالصعيد عند عدم الماء ]
مسألة: [ فِي أنواع العجز عن استعمال الماء ]
مسألة: [ التيمّم فِي السفر ]
مسألة: [ فِي وقت تيمّم ]
مسألة: [ في وقت إباحة التيمّم ]
مسألة: [ فِي وقت جواز التيمّم ]
مسألة: [ وقت جواز التيمّم للفرض ]
مسألة: [ فِي المتيمّم إذا دخل الصلاة ورأى الماء ]
مسألة: [ فِيمن تيمّم فوجد الماء بعد صلاته ]
مسألة: [ فِيمن تيمّم وصلّى ثمّ وجد الماء قبل أو بعد الوقت ]
مسألة: [ الحجة في من نسيَ الماء في رَحله وتيمّم وصلّى ثمّ وجده ]
مسألة: [ في المتفرّقات ]
مسألة: [ فِي امتناع الماء بغلائه ]
مسألة: [ في من كان في لبَد أو طين أو ثلج ]
مسألة: [ النيّة في التيمّم ]
مسألة: [ فِي من كان في الحضر فلم يَجد ماء ]
مسألة: [ في متفرّقات التيمّم ]
مسألة: [ فِي التيمّم الواحد للجنازة وغيرها ]
مسألة: [ في التيمّم الواحد لصلوات عدّة ]
مسألة: [ في تكرار التيمّم ]
مسألة: [ في صلاة المكتوبات بتيمّم واحد ]
مسألة: [ في تيمّم من خاف فوت وقت الصلاة ]
 
باب ٢٧: ما يجوز فيه التيمم وما لا يجوز
مسألة: [ فيما يجوز به التيمّم ]
فصل: [ فِي معنى الصعيد ]
مسألة: [ فيما يجوز به التيمّم من الأرض ]
مسألة: [ فيما لا يجوز به التيمّم ]
 
باب ٢٨: في وضوء المسافر
مسألة: [ في المسافر غير الواجد للماء ]
مسألة: [ في متفرّقات ]
مسألة: [ في من تيمّم ثمّ وجد أو علم بوجود الماء ]
مسألة: [ في من تذكّر صلاة الحضر في السفر ]
مسألة: [ في وطء الزوج والحائض بالتيمّم ]

 

شارك الكتاب
كتاب الضياء ٥
الناشر
وزارة الأوقاف والشؤون الدينية
تاريخ النشر
الطبعة الأولى ١٤٣٦هـ - ٢٠١٥م
عدد الصفحات
529
التصنيف
رابط التحميل
المرفق الحجم
الضياء (5).pdf 9.02 ميغابايت
الضياء (5).txt 1.12 ميغابايت