المؤلف

الشيخ حمدان بن خميّس اليوسفي

(ت:1384هـ)

هو الشيخ حمدان بن خميس بن سالم اليوسفي، يلقب “سيبويه الثاني” ولد في السيب سنة 1317هـ.
لم يرزق السعة في المعيشة والمال، ومع ذلك لم ينهنه عن طلب العلم، فخرج من السيب مهاجرا لطلب العلم فنزل فنجا ثم انتقل إلى سمائل فدرس النحو والرسم والصرف وكذلك أصول الفقه على المشايخ ناصر بن محمد الفارسي والإمام محمد بن عبد الله الخليلي، والشيخ حمد بن عبيد السليمي والشيخ حامد النزوي.
كان لا يجارى في النحو ولا يبارى فيه حتى لقبه الإمام الخليلي بـ”سيبويه الثاني”.
كان له خط فائق وصوت رائق، يقرأ القرآن بالترتيل والتجويد.
طلب منه القضاء عدة مرات فرفض وأشفق على نفسه طلبا للسلامة وتورعا.
كان مدرسا في علاية سمائل في عهد الإمام الخليلي وقد جعل له جعلا مقابل تدريسه للنحو واللغة والفقه والقرآن.
اتصف بالورع والزهد والقناعة.
من أشهر تلاميذه: محمد بن راشد بن عزيز الخصيبي، والشيخ محمد بن جمعة الغطريفي، والشيخ عبد الله بن علي الخليلي، والشيخ موسى بن عيسى البكري، وأبو سرور حميد بن عبد الله الجامعي، والشيخ حمد بن سيف البوسعيدي، وغيرهم كثير.
من مؤلفاته: “إسعاد الراوي بشرح لامية الشيراوي” مطبوع. “شرح الدرة اليتيمة” وقد وافته المنية قبل إتمامها، فأتمه عنه تلميذه المحنك محمد بن راشد الخصيبي. و”خلاصة العمل في المفردات والجمل” مطبوع.
ترك عدة قصائد ومراسلات أدبية وفقهية ونحوية. منثورة ومنظومة.
رثاه عدد كثير من العلماء والفقهاء. وأشهرهم الشيخ عبد الله بن علي الخليلي وأحمد بن عبد الله الحارثي.
المصادر:
ترجمة للشيخ حمدان بن خميس اليوسفي، بقلم، ثاني بن سالم العامري (مخطوط).

كتب للمؤلف في المكتبة
خلاصة العمل في شرح بلوغ الأمل