دراسات عن الإباضية

حول الكتاب

الإباضية أو الإباضية هي إحدى أقدم الفرق الإسلامية، التي تعود نشأتها إلى النصف الأول من القرن الهجري الأول وقد أخذت اسمها من عبد الله بن إباض أحد فقهائها الأولين.

ويشمل اسم الإباضية مجموعة إسلامية اعتبرت من قبل معظم الكتاب فرعاً معتدلاً من حركة الخوارج. ويشكل أنصار هذا المذهب عدداً من الأوساط المستقلة التي لا تزال تتمسك بتعاليمها بقوة، وأكبر هذه المجموعات تعيش حالياً في عمان في جنوبي شرقي شبه الجزيرة العربية، ثم إن هنالك أقليات أخرى في زنجبار، مقابل شاطئ أفريقية الشرقي، وفي جبل نفوسه وزواره في ليبيا، وفي جزيرة جربة في تونس، وفي وادي مزاب في الجزائر.

لا يعرف إلا القليل جداً المعلومات عن الإباضية، وتعاليمها، وأصولها وتطورها. وهنالك باحثون أوروبيون حديثون حققوا إسهامات مفيدة في ميدان الدراسات الإباضية، أو إلى بعض نواحي حياتهم الدينية والاجتماعية الحالية، وباستثناء عدد من المقالات عن الفقه الإباضي، بقيت التعاليم الإباضية بوجه عام غير معالجة بصورة جادة.

والغرض من الدراسة الحالية والتي هي من إعداد باحث إباضي هو عرض صورة أكثر وضوحاً للمذهب الإباضي مبنية على مواد إباضية لكنها مكتشفة حديثاً. وإذا كانت هذه الدراسة معنية بالإباضية في شمال إفريقية من حيث المنطقة، إلا أنه كان لا بد من دراسة أصول الحركة الإباضية ومؤسسيها الأوائل في البصرة، وعلاقتها بحركة الخوارج، وصلتها بالأحداث الأولى للتاريخ الإسلامي والتطور السياسي، والتأثير الذي كان لهاتين الناحيتين الأخيرتين على المذهب الإباضي بالنسبة لآرائه الفقهية والكلامية، ثم توسعه في شمالي أفريقية.

وتهدف أيضاً إلى تقديم نظرة واضحة للفقه وعلم الكلام الإباضيين، ونقاط الاتفاق والاختلاف مع حركات المعارضة المعاصرة لها والمدارس الفقهية وبعض الخصائص المميزة للعقيدة الإباضية: وتحديداً، "نظام الولاية والبراءة" ومراحل تطور الجماعة الإباضية، أي "مسالك الدين", وقد حررت كجزء من هذه الأطروحة ثلاثة نصوص إباضية لتقديم نماذج من النتاج الإباضي تغطي ميادين الفقه والشرع، وموضوع الولاية والبراءة التي يدخل في الميدانين معاً.

 

تعتبر هذه الدراسة حتى الآن، الأولى المبنية على أساس واسع من مواد أصلية مكتشفة حديثاً للمصادر الإباضية الأولى وعلى دراسة تامة شاملة لغالبية الأعمال الإباضية الموجودة في مختلف حقول الدراس.

بدون

شارك الكتاب
غلاف الكتاب
دراسات عن الإباضية
الناشر
دار الغرب الإسلامي
تاريخ النشر

الطبعة الثانية ٢٠١٢

عدد الصفحات
395
رابط التحميل
المرفق الحجم
دراسات عن الإباضية .pdf 14.1 ميغابايت
دراسات عن الإباضية.txt 656.63 كيلوبايت