الذهب الخالص المنوه بالعلم القالص

حول الكتاب

كتاب يجمع الأركان الخمسة من التوحيد والصلاة والصيام والزكاة والحج على المذاهب الخمسة، بطريقة مختصرة ومرتبة.

فهرس كتاب الذهب الخالص

ترجمة المؤلف

خطبة الكتاب

الركن الأول في معرفة الله وتوابعها ويشتمل على مقدمة وثلاثة أبواب

الباب الأول وفيه ثلاثة فصول الأول تجب معرفة الله الخ

‏الثاني تجب معرفة رسول الله صلى الله وعليه وسلم وفيه عهده للتميميين

‏الثالث وفيه مقدمة وستة عشر قسماً - المقدمة‏

‏القسم الأول يجب اعتقاد أن كل حي يموت الخ

القسم الثاني يجب اعتقاد قيام الساعة الخ

الثالث يجب اعتقاد البعث والمبعوث هو الخ‏

‏الرابع يجب الإيمان بالحساب

الخامس يجب الإيمان بثواب الله

السادس يجب الإيمان بعقاب الله

السابع يجب اعتقاد وجود الملائكة

الثامن يجب الإيمان بالأنبياء‏

‏التاسع يجب الإيمان بكتب الله الخ وفيه الكلام على إعجاز القرآن ‏

‏العاشر يجب الإيمان بالقدر‏

‏الحادي عشر تجب معرفة التوحيد‏

الثاني عشر يجب الفرز بين كبائر الشرك و كبائر النفاق

‏الثالث عشر تجب معرفة تحريم سوق سلب الموحد

الرابع عشر يجب أن يعلم أن الله أمر بطاعته‏

‏الخامس عشر تجب معرفة المن وهو الخ‏

‏السادس عشر لزم الخوف والرجاء ‏

‏تذييل في أن الطاعة محدودة وغير محدودة‏

‏الباب الثاني في الولاية والبراءة والوقوف وهي ثلاث جمل‏

‏الأولى في الولاية وفيها عشر فصول

الأول الولاية لغة القرب

الثاني من لم يوال جملة المسلمين الخ

الثالث تجب ولاية الأنبياء‏

‏الرابع تجب ولاية من علم تحت الإمام العادل

الخامس تجب ولاية داخل الإسلام

السادس تجب ولاية المخالف إذا دخل الخ

السابع تجب ولاية الشخص الخ ‏

‏الثامن تجب ولاية غير البالغ‏

‏التاسع أصل الولاية الموافقة

فائدة في الفرق بين الخبر والشهادة

العاشر يسع جهل الأئمة ما لم تقم الحجة

الجملة الثانية وفيها عشرة فصول‏

‏الأول البراءة لغة البعد‏

‏الثاني تجب براءة الكافرين إجمالاً ‏

‏الثالث تجب براءة المنصوص عليه الخ‏

‏الرابع من علم بجور أمام تبراً منه

الخامس تجب براءة من ارتد الخ‏

‏السادس تجب براءة من رجع الخ‏

‏السابع وفيه قسمان الأول تجب البراءة الخ

الثاني ولاية أئمتنا الخ

الثامن من تسمى باسم مخالف الخ‏

التاسع تستحب استتابة غير المتولي‏

‏العاشر في ولاية الله وعداوته وفيه قسمان

الأول ولاية الله‏

‏الثاني يجب أن تحب لمتولاك الخ

الجملة الثالثة وفيها ثلاثة فصول الأول يجب الوقوف الخ‏

‏الثاني إذا لم يعرف المحق

الثالث من رأى فاعل ما لا يعلم حكمه الخ

خاتمة نافق من تبراً بما لا يوجب البراءة

الباب الثالث في الملل الست وأحكامها وفيها ثلاث جمل‏

‏الأولى شرع الله دين الإسلام

الجملة الثانية وفيها ثلاثة أقسام الأول يدعو الإمام الخ‏

‏الثاني يدعو الإمام عبدة الأصنام ‏

‏الثالث مقدار الجزية ما يرى الإمام

الجملة الثالثة قواعد الدين أربعة

الأول من القواعد العلم ‏

‏الثاني العمل

الثالث النية

الرابع الورع

أول الأركان الواجبة الهالك تاركها الاستسلام

الثاني الرضى‏

‏الثالث التوكل‏

الرابع التفويض‏


 

‏الركن الثاني في النجاسة والطهارة والصلاة

باب يبعد مرید قضاء حاجة الإنسان‏

فصل اتفق تنجيساً وتحريماً على الميتة الخ‏

‏فصل يزال النجس الخ

الماء المطلق ما لم يتغير‏

‏فصل الغسل في التطهير والوضوء الخ‏

‏يجزي إفراغ الماء‏

‏فصل تطهر رجل لا شقوق فيها ‏

‏فصل تطهر الأرض وما عمل منها

فصل تطهر الأرض وما منها‏

‏فصل يطهر جلد ميتة ‏

‏فصل يطهر صوف الميتة

فصل يطهر ظاهر الراشح

فصل الاستنجاء لغة إزالة النجو

فصل لا وضوء إلا بعد زوال النجس‏

‏فصل ينتقض بخروج نجس الخ

فصل وجب الغسل بغيبة حشفة

فصل الحيض لغة السيلان

فصل من رأت دم حيض تركت الصلاة

فصل أن رأت ما يصح وقت حيض

فصل إن استحاضت مبتدئة‏

‏فصل النفاس حيض زادت أيامه الخ

فصل هما اغتسالا كمجنبة الخ

فصل التيمم بدل من استنجاء

باب الصلاة فريضة قبل الهجرة‏

‏فصل أول الظهر وقت ظهور انحطاط الشمس

فصل وجب ستر العورة في الصلاة

فصل وجب قيام على مطيقه لقوله تعالى الخ

فصل لا صلاة إلا للقبلة‏

‏فصل وجب استقبال عینها‏

‏فصل ندب لمريد الصلاة إماماً الخ ‏

‏فصل لا تصح عبادة غير مطلع على حكمتها الخ

فصل لا صلاة لمن لم يوطن الخ‏

‏فصل القصر في السفر رخصة والاتمام أفضل‏

‏فصل الأذان لغة مطلق الأعلام

فصل الإقامة سنة عند الجم

فصل يوسع بين الرجلين عرض نعل الخ ‏

‏فصل تكبيرة الإحرام فرض ‏

‏فصل تقول سرا عند الجمهور الخ‏

‏فصل البسملة آية أو هي وما بعدها الخ‏

‏فصل فرض الركوع إجماعاً وهو الخ‏

‏فصل فرض السجود إجماعاً وهو إيصال الخ

فصل وجبت جلسة التحيات

فصل التسليم جهري‏

‏فصل سنت بلا وجوب ترغيماً للشيطان الخ سجدتا السهو ‏

‏فصل الدعاء واجب في الجملة الخ‏

‏فصل سن السجود بلا وجوب عند الجم الخ‏

‏فصل ني صلاة الجماعة وفيها أقسام الأول هي فرض عين

الثاني الأفقه القارىء أفضل للإمامة‏

‏الثالث يقوم الواحد يمين الإمام‏

‏الرابع لا إمامة لمجنون ومشرك الخ‏

الخامس يقيض الأمام من يسوي الصفوف الخ ‏

‏السادس يقول المأموم أصلي مع الجماعة أو مع الإمام‏

السابع إن انتقضت صلاته و وضوءه

‏فصل تجب صلاة الجمعة خلف العادل الخ‏

‏فصل أدرك الصلاة مدرك الإمام في القيام

فصل وقت المنسية والمنوم عنها الخ‏

‏فصل فرضت بكفاية الصلاة على الميت الخ وفيه أحكام الميت

فصل سن الوتر بتأكيد عند بعضنا الخ‏

‏فصل سنت ركعتا المغرب

فصل قيام رمضان سنة الخ‏

‏فصل سنت بتأكيد ركعتان في العيدين‏

‏فصل سنت بتأكيد ركعتان بعد كل أسبوع طواف

فصل سنت بترغيب ركعتان عند خسوف القمر والشمس‏

فصل سن الخروج للاستسقاء‏

‏فصل سنت إذا ارتفعت الشمس قدر رمح الخ‏

فصل ندب للأمة السواك وقيام الليل‏

‏فصل سنت بتأكيد تحية المسجد الخ ‏

‏فصل ندبت ركعتان الأولى بالكرسي الخ‏

‏فصل أمر رسول الله عي بالصلاة بين العشاءين‏

‏فصل الصلاة أفضل الأعمال‏

‏فصل سنت لوداع المنزل الخ‏

‏فصل سنت صلاة التسبيح‏

‏فصل سنت صلاة الاستخارة‏

‏فصل سنت صلاة الاستغفار‏


 

‏الركن الثالث في الزكاة وفيه مقدمة وثلاثة أبواب‏

‏المقدمة الزكاة لغة الخ‏

‏الباب الأول لا صدقة فيما دون خمسة أبعرة‏

‏فصل ولا دون أربعين شاة وفيها شاة‏

‏فصل وجب بغير الزجر العشر الخ

فصل لا صدقة دون خمس أواق وهي مائتا درهم‏

‏فصل تزكى عروض التجر‏

‏فصل وجب تعيين شهر

فصل من وجد مدفوناً ولو عرضاً الخ‏

‏فصل يزكى الدين من عليه إن لم يحل الخ‏

‏فصل يزكي مال الطفل الخ‏

‏الباب الثاني الزكاة لمن في إنما الصدقات الخ‏

فصل يفرق الإمام على كل بلدة الخ ‏

‏فصل من وكل أميناً على تزكية ماله الخ‏

‏الباب الثالث سنت زكاة الفطر الخ‏


 

‏الركن الرابع في الصوم وفيه مقدمة وسبعة أبواب‏

‏المقدمة هو لغة الإمساك الخ‏

‏الباب الأول صوم يوم الشك‏

‏فصل صوموا لرؤيته الخ‏

‏فصل لا صوم إلا بنية من الليل‏

الباب الثاني وجب الإمساك بالفجر الأحمر‏

‏اللاب الثالث لزمت الكفارة عتق أو صوم متتابعين الخ

الباب الرابع لا صوم لمشرك فإن أسلم صام ما أدرك

باب الخامس أبيح الإفطار بنية ليل‏

‏فصل لزم مفسدة عمدا قضاؤه

فصل تفطر حامل خافت الخ‏

‏الباب السادس حرم صوم العيدين‏

‏الباب السابع الاعتكاف لغة لزوم المكان الخ‏

‏فصل لزم بجماع نهاراً عمداً ما لزم المجامع في رمضان الخ


 

الركن الخامس والسادس في العمرة‏

فصل لا حج على كطفل‏

فصل أشهره شوال الخ‏

‏فصل لأهل المدينة ذو الحليفة‏

‏فصل يكفي ساتر عورة في الإحرام ‏

‏باب الإفراد أن يحرم بالحج الخ‏

‏فصل يحرم بنية الحج أو العمرة الخ‏

‏فصل لا يلبس المحرم قميصا الخ

‏فصل يكره الإحرام على طيب الخ

فصل لا يزال شعر ولا ظفر الخ‏

‏فصل يفسد النقاء الختانين الحج قبل عرفة والعمرة قبل الطواف

فصل حرم صيد الحرم عن كل أحد الخ‏

‏فصل يلوذ بالحجر كما لا يرى باب الكعبة الخ

فصل فرض السعي بين الصفا والمروة الخ‏

‏فصل يودع المتمتع وساكن مكة الخ ‏

‏فصل العمرة الطواف والحج عرفة الخ ‏

‏فصل وجب المبيت بالمزدلفة الخ‏

‏فصل قيل يقطع القادم التلبية الخ‏

‏باب يرمي كل جمرة سبعاً الخ ‏

‏فصل النذر لغة الوعد ولو بشر وشرعاً الوعد بخير الخ‏

فصل وجب بصيد الحرم مطلقاً وبصيد الحل على المحرم المثل الخ

فصل للنعامة بعير أن ذكراً فذ كر وإن أنشى الخ

فصل يحلق رأسه لأذى الخ‏

‏فصل يحل من حج أو عمرة وينحر الهدي حيث حصره عدو أو مرض الخ

فصل أفضل الهدي الإبل فالبقر الخ‏

‏فصل سنت الضحية بوجوب الخ‏

‏فصل لا تجزي ذات عور لا تبصر به العلف الخ

فصل ندب أن يعقل يسراها الخ

فصل إذا لم يبق له شغل وأراد الانصراف الخ

الركن السابع في الحقوق - حقوق الرحم والولدين الخ

‏فصل أوصى الله وكل نبي بحق الزوج الخ

فصل تطعم وتكسو مملوكك الخ‏

‏فصل حق الجار لله فلا يجزي الحل فيه الخ‏

‏فصل للضيف ولو طفلاً أو مجنوناً أو أمة أو مشركا الخ‏

‏فصل ولزم حق الصحية الخ ‏

‏فصل أمرنا بالإحسان لليتيم الخ

فصل روي المسلمون كالبنيان الخ‏

‏فصل روي من بنی لله مسجداً الخ

‏فصل روي أن المجلس الصالح يكفر الخ‏

‏فصل إذا أحب الله عبد استعمله بفواضل الأعمال الخ

فصل لعن الله مؤذي المسلمين في طرقهم الخ‏

‏فصل نهي أن ينام على دابة أو يضرب وجهها الخ‏

باب الظلم ظلمات يوم القيامة الخ‏

‏فصل أن قتل عمداً بالغ عاقل معروفاً لا يحل وتكافأ معه الخ‏

فصل لزم بغيوب حشفة ولو في فرج بهيمة أو ميتة رجم الخ

فصل حرم القذف وهو رمي بريء ويسمى بهتاناً لأنه يبهت الخ

باب الكبيرة ما أوعد الله عليه في الأخرة سوءاً الخ

فصل المباح ما جاز ويجب إذا كان تركه يودي الخ وفيه آداب الأكل وآداب الضيافة‏

‏فصل يلبس حلال ساتر الخ‏

‏فصل قال الله سبحانه وتعالى «خلق الإنسان ضعيفا» الخ

فصل قال الله سبحانه وتعالى وقولوا للناس حسناً‏

كملت الفهرسة بحمد الله وحسن عونه

شارك الكتاب
الذهب الخالص المنوه بالعلم القالص
الناشر
مكتبة الضامري
تاريخ النشر
بدون
عدد الصفحات
361
التصنيف
رابط التحميل