اللمعة المرضية من أشعة الإباضية

حول الكتاب

«اللمعَة المرضيّة مِنْ أَشِعَّة الإبَاضِيَة» رسالة موجزة، أنشأها العلامة البصير نور الدين عبد الله بن حميد السالمي (ت١٣٣٢هـ) في التعريف بالمذهب الإباضي، والرَد على مَنْ قال إن الفرقة الإباضية

حدثت بعد المذاهب الأربعة وأن أتباعها لا تأليف لهم .

وهذه الرسالة في مُجْمَلِهَا ‏ - بالرغم مما سبق بيانه في سبب تأليفها - تُصَنّفُ ضِمنَ كتب الفَهْرَسَةِ الوَصْفِية المَعْنيّةَ بتعداد المؤلفات، وهذا من مَحاسِن الردُود فان المَردُودَ عليه فيها دَفَعَ المؤَلّف إلى طرق باب قل أن يُطرق في المصنفات العمانية، فشحذ الذهن، وسرد قائمة بأكثر من ١۲٠ كتابا جلها عن المتقدمين، مراعاة لمقام الردّ، وهذا ما حضره وقت الكتابة فقط اعتمادا على ذاكرته، ولو استرسل فأطلق العنان لقلمه لَفزنا بنص ثمين يعتمد عليه الباحثون في توثيق نسبة الكتب لأصحابها.

فهرس الموضوعات

مقدمة المعتني

‏‏ وصف النسخ المعتمدة في ضبط نص الكتاب

صور مخطوطات الكتاب‏‏

اللمعة المرضية من أشعة الإباضية (النص الأول)

‏‏اللمعة المرضية من أشعة الإباضية (النص الثاني)

‏‏[مقدمة]‏‏

[شهادة الخصوم على المذهب]

[كلام ‏‏السيد مصطفى بن إسماعيل في ذلك]

‏[انتشار المذهب في الآفاق]

[انطماس أعلام المذهب وقلة أتباعه]

[الطعن في المذهب والقدح فيه]

‎[ذكر أهم كتب أهل المذهب المتقدمين]

[الرد على من افتخر بكثرة التآليف]

نبذة عن التأليف ومنزلته في الإسلام]

[خاتمة]

‎‏‏الفهرس العام للكتب حسب الترتيب الألفبائي

‎‏‏فهرس الكتب حسب الترتيب الزمني

‎‏‏فهرس الموضوعات‏

شارك الكتاب
اللمعة المرضية من أشعة الإباضية
الناشر
ذاكرة عمان
تاريخ النشر
الطبعة الأولى ١٤٣٥هـ / ٢٠١٤م
عدد الصفحات
199
التصنيف
رابط التحميل